رئاسة الحكومة: العيادات الخارجية بمستشفى الكارنتينا عاودت عملها

أعلنت ​رئاسة مجلس الوزراء​، في تقريرها الأسبوعي حول الاستجابة لكارثة ​مرفأ بيروت​، إلى أن “2015 مبنى و363 مبنى تراثي تم مسحهم من قبل ​نقابة المهندسين​، و2500 منزل تم تقييمهم من قبل غرفة الطوارئ المتقدمة”.

ونوهت بأن هناك “8707 من أصل 12500 طن متري من طحين القمح وصلت إلى مرفأ بيروت، وتم تفريغها”.

ولفتت الرئاسة إلى أن “العيادات الخارجية في مستشفى الكارنتينا عاودت عملها، في حين أن عملية إعادة التأهيل المؤقتة لقسم العناية بالأطفال حديثي الولادة، ووحدة العناية المركزة للأطفال وغرفة العمليات جارية”.

وأكدت أن “163 مدرسة رسمية وخاصة، و5 مجمعات تقنية ومهنية بما فيها 20 مدرسة للتعليم والتدريب المهني والتقني، تأثروا بالنفجار، الأمر الذي أثر على عملية استكمال التعلم لما لا يقل عن 85 ألف متعلم. كما نوهت بأن أكثر من 35 دولة استجابت لنداء لبنان في مختلف القطاعات والعمل الإنساني

مقالات ذات صلة