أنقرة: من جاء إلى المنطقة للعب دور الملاك الحارس سيعود كما أتى

قال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، إن بلاده لا تسعى لتصعيد التوتر بشرق المتوسط، بل تعمل على حماية مصالحها، ولن يستطيع أحد منع ذلك.

وأضاف أكار: “هناك من يأتي إلى المنطقة من آلاف الكيلومترات ليحاول التنمر بلعب دور الملاك الحارس، إلا أن هؤلاء سيعودون كما أتوا”.

وتابع أكار قائلا: “على الدول الأخرى أن تنظر في هذه القضية بحكمة، فلا يمكن حل المشكلة إلا بهذه الطريقة.. لا نسعى لتصعيد التوتر بشرق المتوسط، بل نعمل على حماية مصالحنا، ولن يستطيع أحد منعنا من ذلك”.

وتشهد العلاقات بين تركيا واليونان، العضوين في حلف الناتو، توترا في الفترة الأخيرة، بشأن ترسيم الحدود البحرية والتنقيب عن الموارد الطبيعية في شرق البحر المتوسط.

مقالات ذات صلة