مايا دياب تتكفّل بترميم وجه الطفلة يارا

بعد التفجير الذي تعرّض له مرفأ بيروت وهزّ العاصمة بكاملها وضواحيها، أطلقت النجمة مايا دياب مبادرة انسانية لافتة. فنشرت فيديو عبر حسابها على “إنستغرام” اعلنت فيه عن اعتزامها ترميم وجه الطفلة يارا، صاحبة الأربع سنوات، وهي طفلة من بين الآلاف الذين سقطوا جرحى وتشوّهت وجوههم جراء التفجير.

وقالت: “بعد هالفاجعة وهالزلزال وهالنكبة اللي اصابت بيروت، هالفاجعة وهالزلزال اصابوا وجوه اطفال وجعولي قلبي كتير واول طفلة شفتها كانت الطفلة يارا اللي عمرها 4 سنين واللي تشوّه وجها من جراء هيدا الانفجار. ومن دقيقة اللي شفتها، حسيت انو عبالي صلّحلها وجها وهيك رح يصير”.

وأكملت دياب متحدثة عن المبادرة التي ستقضي بترميم وجوه الأطفال التي تشوّهت بسبب التفجير، كاشفة عن كامل التفاصيل في الفيديو الذي نشرته على صفحتها على “إنستغرام”.

MTV

مقالات ذات صلة