كوبيش بعد لقائه الراعي: ضرورة البدء بإصلاحات كبيرة في لبنان لكي يستعيد ثقة الأسرة الدولية

اكد المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيش، بعد لقائه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، في بكركي، “ضرورة البدء بإصلاحات كبيرة في لبنان لكي يستعيد ثقة الأسرة الدولية، فتبدأ بدورها بتقديم المساعدات لإعادة إعمار وترميم ما تهدم”
اضاف: “تحدثنا عن مساعدات من أجل إعادة الإعمار على المدى الطويل، ونتوقع من المسؤولين في لبنان ومن الحكومة العتيدة البدء بتطبيق الإصلاحات وليس فقط الحديث عنها”.

مقالات ذات صلة