بعد تفشي جائحة كورونا… بيان من مزار سيّدة لبنان – حريصا

بعد تفشي جائحة كوسيّدة لبنان – حريصارونا في لبنان والعالم بشكل كبير، وتماشيًا مع قرارات وزارة الداخلية والبلديات، وحماية للمؤمنين الراغبين في زيارة مزار سيدة لبنان – حريصا، وحفاظًا على حماية وسلامة مجتمعنا وحرصًا على السلامة العامة، طلب الآباء من الزوّار الكرام في بيان التقيّد بالتالي:

1- ضرورة المرور في ممرّات التعقيم على باب المزار.

2- ضرورة وضع الكمامات الواقية في الساحات الخارجيّة للمزار وفي الاحتفالات الدينية مع الحفاظ على التباعد الاجتماعي المحدّد في الكنائس.

3- ضرورة احترام التعليمات المعطاة لهم من قبل مسؤولي الأمن في المزار.

نحثّ الجميع الالتزام بكافة التدابير الوقائية باعتبار تطبيقها مسؤولية جماعية وفردية تقع على عاتق جميع أفراد المجتمع، كما تحتاج إلى تكاتف الجهود للسيطرة بشكل كامل على هذا الوباء. إنّ تجاوب الزوّار الكرام على ما ذكر أعلاه هو مسؤولية إنسانية وأخلاقية ودينية واجتماعية كما أنّه مسؤولية قانونية. إنّه وعي شخصيّ من قبلهم لخطورة هذا الوباء المتفشّي، وحفاظًا على سلامتهم الشخصية وحماية الآخرين من خطر العدوى المحتملة. وإنّنا، إذ نطلب شفاعة أمّنا مريم العذراء سيّدة لبنان وحاميته، نسألها أن تتضرّع لنا عند ابنها يسوع كي يحمينا وعائلاتنا من كلّ وباء، ويمنّ على وطننا لبنان والعالم أجمع بالخير والبركة والسلامة. الأب فادي تابت، م.ل. الرئيس