فرعون يسأل: متى يحاسب مسؤولو الإنهيار والنهب؟

قال الوزير السابق ميشال فرعون، في “تغريدة” على “تويتر”: “‏لم نغط أي عضو يحاول دعم أية صفقة مشبوهة في بلدية بيروت، ولن نفعل. تحرك المحافظ وعضو المجلس أنطوان سرياني في محله، فالسمسرات مرفوضة وثروة البلدية بالليرة اللبنانية تبخرت وأصبحت قيمتها 10 في المئة. فقروا اللبنانيين وفقروا أكبر بلدية في لبنان. متى يحاسب مسؤولو الإنهيار والنهب؟”.

مقالات ذات صلة