سفارة ايطاليا: توقيع اتفاق بقيمة مليوني يورو لدعم برنامج اليونيسف لتأهيل المدارس الرسمية

اعلنت سفارة ايطاليا في بيروت، في بيان اليوم، انها وقعت “اتفاق تمويل بقيمة مليوني يورو لدعم برنامج اليونيسف لتأهيل المدارس.

ويسعى البرنامج، الذي هو جزء من مبادرة اليونيسف ووزارة التربية والتعليم العالي (RACE II)، إلى تحسين البيئة التعليمية في المدارس الرسمية في جميع أنحاء لبنان، مع التركيز على المجتمعات الأكثر ضعفا. يدعم هذا التمويل المدارس الرسمية اللبنانية الأكثر حاجة، تماشيا مع معاييرالتأهيل والسلامة التابعة لوزارة التربية والتعليم العالي، وسوف سيستفيد منه جميع الأطفال المسجلين في كافة الصفوف من الروضة إلى الثانوي. كما وأن العناصر الأساسية في إعادة التأهيل المدرسي ستشمل مرافق المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية في المدارس، إضافة الى استيفاء معايير إمكانية الوصول، التي ستساعد في دمج الأطفال ذوي الإعاقة”.

وقالت ممثلة اليونيسيف في لبنان يوكي موكو: “عندما تؤهل المدارس وفقا لمعايير البناء والسلامة، يتساوى الأطفال في الحصول على تعليم شامل وذي جودة وصلة، ويستفيدون في مرحلة النمو المبكرة”، واضافت أن “المرافق التي تم تأهيلها تضمن صحة وسلامة الأطفال، وبالتالي تساهم في الرفع من نسبة الحضور”.

من جهتها، شددت السفيرة بومباردييه على “أهمية الاستثمار في التعليم من أجل مستقبل الأجيال الشابة في لبنان”، قائلة: “إن تحسين نوعية بيئة المدارس الرسمية وبنياها التحتية، يؤمن حصول عدد أكبر من الأطفال الذين يعيشون في لبنان، على تعليم جيد ويساعدهم في تطوير صفاتهم الإنسانية في سياق الأزمة الاقتصادية والاجتماعية الراهنة”.

واكدت ان ” إيطاليا لا تزال ملتزمة بمواصلة السير على نفس الطريق، واضعة الفرد والأشخاص الأكثر ضعفا في صميم سياسة المعونة الإيطالية، والاستمرار بمساعدة الحكومة اللبنانية على تحقيق أهدافها التعليمية”.

وقالت مديرة مكتب الوكالة الإيطالية للتعاون الإنمائي في بيروت دوناتيلا بروسي: “إن دعم المدارس الرسمية اللبنانية سيكون ذا أهمية خاصة في العام الدراسي المقبل لضمان الحضور في ضوء الضائقة الاقتصادية التي تمر بها العائلات اليوم”. شارحة أن “البرامج التي يمولها التعاون الإيطالي في قطاع التعليم، تشمل أيضا توزيع وجبات الطعام المدرسية والمواد التعليمية، فضلا عن تنفيذ أنشطة التعليم غير الرسمي”.

واشار البيان الى انه “تماشيا مع نهج اليونيسف القائم على المساواة في دعم الأطفال، سيتم اختيار المدارس وفق معايير متعددة، بما في ذلك موقع المدرسة في الأماكن الأكثر ضعفا، وعدد الطلاب من اللاجئين السوريين المسجلين، ونتائج المسح الفني، وأولويات وزارة التعليم العالي، إضافة الى ضمان التمثيل العادل بين جميع المحافظات اللبنانية.
وكانت إيطاليا دعمت منذ عام 2015، من خلال اليونيسف، إعادة تأهيل 38 مدرسة رسمية لبنانية”.

مقالات ذات صلة