جمالي: نعم لعملية استئصال الورم لانقاذ ما تبقى

كتبت النائبة ديما جمالي على حسابها على “تويتر”: “تبقى المؤسسات الدستورية المكان الانسب للحوار، وعدا ذلك إلتفاف على الفشل والسقوط الذي نعيش بهما. يعقد لقاء بعبدا الذي ارادوه لتعويم السلطة مترنحاً، فنتيجته المعروفة سلفاً لن تتخطى البيان الرسمي والعناوين “الطنانة”. لا للحوارات الصورية، ونعم لعملية استئصال الورم لانقاذ ما تبقى”.

مقالات ذات صلة