كبارة: ننتظر رفع ظلم التقنين عن طرابلس

رأى النائب محمد كبارة، في بيان اليوم، أن “التقنين الكهربائي القاسي والعشوائي المفروض على طرابلس، لم يعد بالإمكان السكوت عليه، لكونه يدخل في إطار الانتقام من مدينة وشعب يلتزم الدولة ومؤسساتها التي تتخلى عنه وتمعن في حرمانه وإهماله”.

وقال: “هناك حال غضب عارم في طرابلس مما يحصل، فالتقنين بلغ حدا غير مسبوق ووصل الى 4 و6 ساعات في 24 ساعة، مما يجعل الطرابلسيين يمضون ساعات النهار والليل من دون تغذية، وخصوصا مع التقنين الذي يلجأ إليه أصحاب المولدات، في حين ندعوهم الى التعاطي الإيجابي مع أبناء مدينتهم في ظل هذه الظروف الصعبة”.

أضاف: “ننتظر رفع ظلم التقنين عن طرابلس وإعادة الأمر الى ما كان عليه سابقا، ونحذر من مغبة التعاطي مع العاصمة الثانية بهذا الاستخفاف، فأزمة الفيول أو نقص الاعتمادات من المفترض أن تنعكس على كل المناطق بعدالة في التغذية، لا أن تتمتع مناطق أخرى بالتيار على حساب مناطق محرومة تكاد تنفجر من الظلم اللاحق بها”.

وختم كبارة: “لن نسكت عن حقنا، وندعو المعنيين في وزارة الطاقة وكهرباء لبنان، الى تحمل مسؤولياتهم، لأن الظلم ظلمات، وفي الظلمات لا أحد يستطيع ضبط غضب شعبي أو فلتان أمني”.

مقالات ذات صلة