السيد نصر الله: تحميل حراك 17 تشرين شعارات نزع سلاح المقاومة هو ظلم لهذا الحراك

اكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في كلمة مساء اليوم “ان الحديث عن استقالة الحكومة هو من الشائعات ولا أساس له من الصحة”.

وقال السيد نصرالله اللبنانيين ” طالبون بموقف من قانون قيصر الأميركي الظالم والمتوحش”، معتبرا ان “ان حزب الله ليس غبيا  كي يدعم الاحتجاجات ليسقط حكومته وان يكون له يدا في ما جرى في بيروت من تخريب”.

ورأ ان “المشكلة الحقيقية هي الوضع الاقتصادي والمعيشي وارتفاع سعر الدولار وفقدان المواد الغذائية من الاسواق، ولكن الاحتجاج تحت شعار القانون 1559 له نتائج سلبية لانه يؤدي الى انقسام وهذا ما حصل في الشارع”.

وشدد على ان حزب الله “يدعم خطوات التقارب بين القيادات السياسية كما حصل بالامس في عين التينة بين رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس الديموقراطي اللبناني طلال ارسلان”.

وحول مطالبة البعض بسحب سلاح المقاومة قال السيد نصرالله “فيكن تحكوا ليل نهار عن سحب سلاح المقاومة”، لكن الشعارات والاحتجاجات غير مفيدة ولن تغير شيئا على الاطلاق، وانتم تحتاجون الى اقناع اهل المقاومة وجمهورها بهذا الموضوع”.

واشار الامين العام لحزب الله “ان تحميل حراك 17 تشرين شعارات نزع سلاح المقاومة هو ظلم لهذا الحراك”.

وقال “اذا اردتم ان تصلوا الى نتيجة فعليكم عدم الاعتداء على الاملاك الخاصة وعدم التصادم مع الجيش وعدم شتم الرموز السياسسية والدينية وعدم قطع الطرقات”، معتبرا ان “هناك انحطاطا أخلاقيا في الشارع وفي مواقع التواصل الاخلاقي وهناك صعوبة بالضبط الكامل والشامل ولن نسمح بذهاب البلد الى الفوضى”.

وعن أحداث ليل السبتقال السيد نصرالله “هناك اشخاص دمروا واحرقوا وخربوا استدعوهم الى التحقيق واكشفوا هويتهم، وندين الحملة المغرضة علينا”، مؤكدا “ان أحداث العنف التي حصلت في بيروت وطرابلس مدانة بكل المعايير”.

واكد السيد نصراللخ: “عندما تقتضي الحاجة شباب حزب الله وحركة امل سيكونون موجودين في الشارع لمنع اي صدام او مواجهة او فوضى، سنفعل اي شيء لتهدئة الشارع”.

 

مقالات ذات صلة