الكتلة الوطنية في ذكرى رحيل ريمون إده: سنتابع المسيرة

أقام حزب “الكتلة الوطنية اللبنانية”، في الذكرى الـ19 لوفاة العميد ريمون إده، صلاة لراحة نفسه في كابيلا المرحوم ابراهيم إده، شارك فيها النائب مروان حماده، ممثل رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن نائبه المحامي إميل مخلوف ، القاضي أنطوان خير، رئيس الحزب كارلوس إده والأمين العام بيار عيسى ورئيس مجلس الحزب تامر خير، رئيس “حزب السلام اللبناني” روجيه إده، والأمين العام السابق للحزب جان حواط، ووفد من المجلس العام الماروني ضم انطوان رميا،رولان غسطين وميشال متى ،المحامي بول كنعان وأعضاء في اللجنة التنفيذية ومجلسي الحزب والشيوخ وفاعاليات سياسية وحزبية.

واكد الحزب إلتزامه “نهج ريمون إده السيادي والتنموي والإجتماعي، ويتعهد متابعة المسيرة والسعي إلى تطبيق برنامجه الجديد حتى الوصول إلى لبنان مزدهر، أخضر، وعادل.

وأضاف: “في هذه الذكرى، نستعيد عبارة الراحل الكبير الشهيرة عن حزب الكتلة الوطنية اللبنانية: “الحزب الذي لم يخن شعبه يوما ولم يساوم على وطنه أبدا” ويؤكد الحزب، في هذا الإطار، إلتزامه نهج ريمون إده السيادي والتنموي والإجتماعي، ويتعهد متابعة المسيرة والسعي إلى تطبيق برنامجه الجديد حتى الوصول إلى لبنان مزدهر، أخضر، وعادل”.

مقالات ذات صلة