لقاء سيدة الجبل: لبنان عبر إلى الفوضى جراء سقوط العهد سياسياً وأخلاقياً

اعتبر “لقاء سيدة الجبل” ان لبنان بعدما كان يسعى للعبور إلى الدولة قبل 11 عاماً، عبر إلى الفوضى التي تنخر مفاصله ومرافقه جراء سقوط العهد سياسياً وأخلاقياً، وما عاد ممكناً النجاة من هذه الفوضى إلا بتغيير جذري، يبدأ من رأس الهرم ويحرر موقع رئاسة الجمهورية.

وحذر اللقاء من سعي حزب الله إلى تطييف او مذهبة أي حراك اجتماعي، وتحت أي مُبرر كان، كما حذر من “نظريات المؤامرة” التي ما عادت تنطلي على أحد، فالتحركات التي تعم لبنان من أقصاه إلى أقصاه انما هي نتيجة لانتهاكات العهد الدستورية وإخفاقه في فك عزلة لبنان العربية والدولية.

مقالات ذات صلة