الجيش عزز إجراءاته في الهرمل بحواجز سيارة وثابتة

عزز الجيش اللبناني إجراءاته في الهرمل حيث نشر حواجز سيارة وثابتة وراجلة طالبا من المواطنين التزام منازلهم ومنع بعض السيارات من الدخول والخروج. فيما شدد آلية المراقبة في المناطق الحدودية لمنع التسلل عبر الحدود امتدادا من جرود ال جعفر المحاذية للشمال وصولا إلى معبر القاع الحدودي وجواره، ودققت الحواجز بهويات المارة وأنواع السلع المحملة.

وتابع قائمقام الهرمل طلال قطايا اليوم الإجراءات التى تقوم بها البلديات لتعزيز الوقاية والعزل والتزام المنازل وجالت شرطة بلدية الهرمل على المؤسسات حيث تم توزيع جدول بأوقات الدوام المسموح.

فيما اعلن رئيس بلدية القاع بشير مطر عن تشكيل “خلية أزمة”، املا من أهالي البلدة والمقيمين “التعاون والتزام تعليمات الحظر والوقاية”.

واعتبر رئيس اتحاد البلديات نصري الهق بلديات المنطقة في حال استنفار لتلبية اي طارئ، وبقيت فرق الصليب الأحمر اللبناني بحالة جهوزية فيما قدمت فرق الكوارث المساعدة لمخيمات النازحين بإشراف الأمن العام اللبناني. وسيرت قوى الأمن الداخلي وأمن الدولة دوريات لضبط الأسواق والتزام التعليمات على كل المستويات.

مقالات ذات صلة