هؤلاء هم الأكثر تعرّضًا للخطر بسبب فيروس كورونا!

على عكس الشائع، فإن الأشخاص دون الـ18 عاماً هم الأقلّ عرضةً للإصابة بفيروس كورونا الجديد. وفيما تعدّ الفئة العمريّة بين 33 و69 عاماً الأكثر تعرّضاً للإصابة، فإنّ من هم فوق الـ 80 عاماً هم الأكثر عرضة لخطر الوفاة في حال إصابتهم بالفيروس (21.9% من عدد الوفيات الكلي). فيما تعدّ المنازل، لا أماكن التجمّعات العامة، أكثر الأماكن التي انتقلت فيها العدوى، بحسب ما نقلت “الأخبار”.

هذه النتائج خلص إليها تقرير بعثة مشتركة زارت الصين أخيرا، وضمّت 25 خبيراً دولياً من كل من الصين وألمانيا واليابان وكوريا ونيجيريا وروسيا وسنغافورة والولايات المتحدة ومنظمة الصحة العالمية بهدف المعاينة الميدانية، “في محاولة لفهم الفيروس بشكل أفضل للعالم كله، والاطلاع على ماهيّة الخطوات التي يجب أن تتّخذ، بعد التفشّي المستمرّ لمرض كوفيد – 19 الذي يسببه الفيروس، في المناطق الجغرافية التي لم تتأثّر بعد”.

وبناءً على معطيات جُمعت حول 55924 حالة إصابة بالفيروس مؤكّدة مخبريّاً وتمّ الإبلاغ عنها، تبيّن أن من تقلّ أعمارهم 18عن عاماً هم الأقل تعرّضاً للإصابة بالفيروس (2.4٪ من جميع الحالات المبلغ عنها، مع حالة وفاة واحدة في هذه الفئة).

وفيما لم تسجل حتى الأسبوعين الأولين من كانون الثاني الماضي أي إصابة بين الأطفال في مدينة ووهان (مركز انطلاق الفيروس)، لم تتمكن البعثة من الجزم ما إذا كانت هذه الفئة العمرية أقل عرضة للإصابة، أو ما إذا كانت العوارض التي تظهر على الأطفال أخفّ من تلك التي تظهر على الراشدين.

مقالات ذات صلة