نازك رفيق الحريري تهنئ بالأعياد: نحتاج لصوت التحاور والتسامح

‎هنَّأت السيدة نازك رفيق الحريري اللبنانيين والعرب وشعوب العالم كافة بحلول عيدي الميلاد المجيد ورأس السنة الجديدة، راجيةً أن تحمل هذه الأيام المباركة معها الخير والأمل والرجاء وأن تجتمع القلوب على المحبة والوفاق بعيد عن التجاذبات والاصطفافات السياسية. وأن يبقى لبنان ، بلد الرسالة وأرض الوحدة الوطنية والعيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين ، كما نريده وكما حلم به الرئيس الشهيد رفيق الحريري وعمِل من أجله، وطناً حراً سيداً مستقلاً زاهراً وموحَّداً يعمه السلام والاستقرار والازدهار، وملتقى للحوار بين الثقافات والحضارات”.

‎وأشارت السيدة نازك رفيق الحريري” أننا اليوم أحوج من أي زمن مضى لصوت التحاور والتسامح، وللقيم السماوية التي حملها إلينا أنبيائنا عليهم الصلاة والسلام لننهض بلبناننا من مرحلة الغموض والتحديات الصعبة التي يمر بها . فلننظر إلى الغد بعين متفائلة وكلنا رجاء بأيام فضلى وأكثر إشراقا، فقد تعلمنا من شهيد الوطن الكبير الرئيس رفيق الحريري أن التحديات مهما بلغت صعوبتها يمكن أن تزول بالعزم والشجاعة والنوايا الحسنة والعمل المخلص والمشترك”.

‎وختمت عقيلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري ” بالدعاء لله سبحانه وتعالى أن يحفظ وطننا الحبيب لبنان وشعبه الطيب وأن يرحم الرئيس الشهيد رفيق الحريري وسائر شهداء الوطن الابرار .ميلاد مجيد وكل عام وأنتم بألف خير”.

مقالات ذات صلة