شباب ”المشاريع” يحيي افطاره السنوي مع حشد من طلاب الجامعات

الرمضانية أقامت جمعية شباب المشاريع إفطارها السنوي السادس والثلاثين لطلاب الجامعات في ثانوية الثقافة الإسلامية في بيروت حضره رئيس الجمعية الشيخ الدكتور محمود دعبول، مدير فرع جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية في بيروت الحاج عبد الله عميري، المدير الأكاديمي في الجامعة العالمية الدكتور أحمد شاتيلا وحشد من الطلاب من مختلف الجامعات.

افتتح البرنامج بتلاوة آيات من القرآن الكريم ثم كانت كلمة المناسبة ألقاها الشيخ الدكتور أحمد عجور حيث أكد على “اغتنام أعمال الخير والطاعات مما بقي من هذا الشهر المبارك الذي هو شهر رحمة ومحبة ومغفرة ورضوان فيه تفتح أبواب الجنان وتغلق أبواب النيران” وأشار إلى “صفاء المنهج الذي تربى عليه طلاب العلامة الشيخ عبد الله الهرري رحمه الله والذي يحمله طلابنا اليوم” وأكد على “التمسك بعقيدة الوسطية والاعتدال التي عليها مئات الملايين من المسلمين”.

وتخلل حفل الإفطار أناشيد رمضانية من فريق المشاريع للإنشاد وعرض فيلم عن مجمع الجامعة العالمية في دوحة الحص وفيلم عن إنجازات ونشاطات جمعية شباب المشاريع.

واختتم الحفل بعرض مسرحي يتحدث عن عادات المسلمين في شهر رمضان وفقرة أُخرى فكاهية أضاءت على بعض مشاكل الشباب والحلول.

مقالات ذات صلة