“حقوقيون” تبادر إلى الطلب من كل نائب ووزير نشر لائحة بأمواله

عقدت مجموعة “حقوقيون” مؤتمرا صحافيا في “نادي الصحافة” تمت خلاله تلاوة بيان اعتبرت فيه أن “انتفاضة الشعب اللبناني ضد واقع الظلم واستباحة القوانين والإستيلاء على المال العام والإسترسال في ثقافة الزبائنية والتي تمارسه السلطة في لبنان، تحتاج الى مؤازرة كل أطياف الشعب بمختلف كفاءاته واختصاصاته وقدراته وعزمه، وعلى رأسها أهل القانون كمجموعتنا والتي وضعت نصب عينيها أهدافا أعلنتها في مناسبة اطلاقها بتاريخ 1/11/2019. على رأسها الإنكباب على دراسة السبل والطرق والآليات القانونية التي تحرك عملية محاسبة كل من استولى على مال عام ومارس نشاطا مخالفا للقوانين وبعيدا عن الشفافية”.

واعلنت عن اطلاق مبادرة “تهدف الى تفعيل المحاسبة بوجه الفساد والإستيلاء على المال العام والمتورط بهما داخل السلطة السياسية كما في الإدارة العامة، وذلك من خلال توجيهنا الى كل نائب من النواب الحاليين وكل وزير من الوزراء في الحكومة المستقيلة، كتابا نطلب من كل واحد منهم فيه، نشر لائحة بأمواله المنقولة وغير المنقولة في لبنان والخارج وتلك الموضوعة باسم زوجه وأولاده القصر في الوكالة الوطنية للاعلام خلال أسبوع من تبلغ كل منهم الكتاب الموجه اليه كي يطلع الشعب اللبناني على هذه المعلومات تمهيدا لقيام القضاء بدوره في التحقيق والتدقيق والمحاسبة عند اتضاح وجود حالات اثراء غير مشروع بالإستناد الى احكام القانون رقم 154/1999”.

مقالات ذات صلة