بري: “أنا مع الحراك بكل مطالبه ما عدا قطع الطرقات والشتائم والاهانات”

"أمام اللجان قانون انتخاب جديد على اساس لبنان دائرة انتخابية واحدة والنسبية"

أكد الرئيس نبيه بري أنه وعلى الرغم من ان جلسة ١٢ الحالي هي انتخابية لتتمة هيئة المكتب والمحددة عند الساعة ١١ فإنه سيقفلها ويفتح جلسة تشريعية الساعة الواحدة.

ولفت بري الى أنه توافق مع “الزملاء في هيئة المكتب على الجلسة التشريعية وبحكم الاستمرارية بعمل المؤسسات، وتم الاتفاق أن يكون هناك مشاريع واقتراحات القوانين المنجزة من اللجان ويضاف اليها عدد من القوانين التي هي في غاية الاهمية والتي كانت موضع دراسة في المجلس”.

وقال بري: “بما ان هذه القوانين لم تنته من قبل اللجان المختصة سأستعمل صلاحياتي كرئيس مجلس وفقا للمادة ٣٨ من النظام الداخلي وايضا بناء لرغبة الحراك المدني الحقيقي الذي يطالب بمطالب مشروعة ومحقة”.

وكشف أنه سيضع على جدول الاعمال مشاريع القوانين والاقتراحات التالية:

– مرسوم رقم ٥٢٧٢ المتعلق بقانون مكافحة الفساد،

– اقتراح انشاء محكمة خاصة للجرائم المالية،

– مرسوم ٤٣٠٣ قانون ضمان الشيخوخة،

– قانون معجل مكرر يتعلق بالعفو العام.

من جهة ثانية، تحدث بري عن قوانين مهمة ولكنها مقدمة بعدة اقتراحات للقانون الواحد تتعلق: برفع السرية المصرفية، تبييض الاموال، واسترداد الاموال المنهوبة”، وقال: “بدءاً من الغد سأحيل عدة قوانين الى اللجان المشتركة للاسراع بحسمها ونائب رئيس المجلس ايلي الفرزلي سيعقد ٣ جلسات يوميا لانجازها”.

وتابع: “امام اللجان قانون انتخاب جديد على اساس لبنان دائرة انتخابية واحدة والنسبية المقدم من كتلة التنمية والتحرير”.

وقال بري ردا على سؤال للـLBCI: “انا مع الحراك بكل مطالبه ما عدا قطع الطرقات والشتائم والاهانات”.

وكان الرئيس نبيه بري ترأس في مقر الرئاسة الثانية بعين التينة اجتماعا لهيئة مكتب مجلس النواب.

مقالات ذات صلة