لجنة الاشغال ركزت نقاشها مع وفد البنك الدولي على سد بسري والمياه

نجم: طلبت من مجلس الانماء وضع الدراستين عن السد في متناول الجميع

عقدت لجنة الاشغال العامة والنقل والطاقة والمياه جلسة برئاسة النائب نزيه نجم وحضور المقرر حكمت ديب والنواب: حسين الحاج حسن، سيزار ابي خليل، فريد الخازن، اسامة سعد، محمد الحجار، جهاد الصمد، قاسم هاشم، سليم عون، جوزف اسحق، حسين جشي، فؤاد مخزومي، ابراهيم الموسوي، وفيصل الصايغ.

وحضر ايضا فد من البنك الدولي مؤلف من: المدير الاقليمي للبنك الدولي ساروج كومار جاه، خبير الطاقة والكهرباء في البنك الدولي سامح مبارك، المسؤولة عن العمليات منى كوزي، الخبيرة في قطاع النقل ميرا مراد، الاختصاصي في النقل زياد نكت، خبيرة المياه سالي زغيب، خبيرة السدود آمال طالبي، المسؤولة عن التواصل والعلاقات الخارجية منى زيادة.

وحضر كذلك مستشارا رئيس الحكومة فادي فواز وزينة مجدلاني، مستشارا وزيرة الطاقة والمياه روبير سفيري والمهندسة سوزي الحويك، مديرة المحاسبة العامة في وزارة المال الدكتورة رجاء الشريف، مدير الدين العام في الوزارة الدكتور حسن حمدان، ممثلا مجلس الانماء والاعمار الدكتور يوسف كرم والمهندس ايلي موصللي.

اثر الجلسة، قال رئيس اللجنة النائب نجم: “اجتمعت لجنة الاشغال والنقل والطاقة والمياه اليوم مع المدير الاقليمي للبنك الدولي ساروج كومار، وتناول اللقاء برنامج البنك الدولي المتعلق بقطاعي الماء والكهرباء واضفنا اليه النقل والطيران. وشرح الاستاذ ساروج خطط البنك الدولي ومساهمته في المشاريع المطروحة والتي تنفذ، وشارك النواب الكرام في نقاش جدي حول سد بسري والمياه التي ستصل الى بيروت”.

ورد علينا مجلس الانماء والاعمار والفريق الذي كان مع الاستاذ ساروج من البنك الدولي، وهو صاحب خبرة طويلة في السدود المائية. واكد ان البنك الدولي لا يمكن ان يدخل الى مشروع في العالم الا اذا كان متأكدا منه مليا، ربما هناك بعض الاسئلة هو جاهز للرد عليها. وكان الحضور النيابي كثيفا واعطانا كل التطمينات. وانا، بدوري، طلبت من مجلس الانماء والاعمار وضع التقريرين او الدراستين عن سد بسري في متناول الجميع. وسيرسلون نسخة منها خلال 28 ساعة، وقد تكون في تناول كل الهيئات المدنية وكل من يريد ان يطلع عليها. بالنسبة الى باقي الامور المتعلقة بالطرقات والنقل العام والمطار، سنعقد جلسة في خصوصها لأن موضوع مياه سد بسري اخذ وقتا، وسنعقد جلسة اخرى في الاسبوعين المقبلين”.

مقالات ذات صلة