إصابة صلاح تُربِك ليفربول!

أفادت تقارير صحافية إنكليزية أنّ المهاجم المصري لليفربول، محمد صلاح، يعاني من «التواء» غير خطر في الكاحل الأيسر، من دون تحديد فترة غيابه عن صفوف ناديه متصدّر ترتيب الدوري الممتاز.

وتعرّض صلاح للإصابة في أواخر مباراة فريقه ضدّ ليستر سيتي السبت ضمن المرحلة الثامنة، والتي انتهت بفوز الفريق الأحمر المضيف 2-1 بفضل ركلة جزاء نفّذها بنجاح زميله جيمس ميلنر في الوقت بدل عن الضائع.

وأتت إصابة المهاجم الدولي المصري جرّاء عرقلة قاسية من الإنكليزي حمزة تشودري، نال الأخير على إثرها بطاقة صفراء، وأثارت احتجاج مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب الذي اعتبر أنّ الخطأ كان «خطراً».

وبينما لم يحدّد ليفربول رسمياً حتى الآن طبيعة إصابة أفضل لاعب في الدوري الممتاز لموسم 2017-2018 وهدافه في الموسمين الماضيَين، نقلت صحيفة «ليفربول إيكو» أنها عبارة عن «التواء في الكاحل». وأضافت «في حين لم يُحدَّد بعد أي جدول زمني لعودته، يُبدي ليفربول تفاؤله بأنّ صلاح لا يعاني من ضرر طويل الأمد».

وبعد فترة التوقف الدولية، يحل ليفربول ضيفاً على غريمه في شمال إنكلترا، مانشستر يونايتد، ضمن المرحلة التاسعة من الدوري الممتاز في 20 تشرين الأول. ويتصدّر ليفربول الترتيب برصيد 24 نقطة من 8 انتصارات في 8 مباريات، بينما يعاني «الشياطين الحمر» من النتائج السيئة، وآخرها الخسارة أمام نيوكاسل يونايتد الأحد بنتيجة 0-1، ما جعلهم في المركز 12 في الترتيب برصيد 9 نقاط فقط.

وأوضحت صحيفة «ليفربول إيكو» أنّ النادي لم يحدّد حتى الآن ما إذا كان صلاح سيشارك في تلك المباراة أم لا «لأنه ما زال من المبكر في مرحلة التعافي. الفريق الطبي لليفربول سيتّخذ قراراً» بهذا الشأن.

وصبّ الألماني يورغن كلوب غضبه على تشودري بسبب تدخّله العنيف بحق صلاح، معرباً عن انزعاجه «كيف أنّ تدخّلاً مثل هذا لا يعاقب صاحبه بالبطاقة الحمراء».

وقال كلوب في تصريح لقناة «سكاي سبورتس»: «لا أفهم لماذا قام لاعب ليستر سيتي بهذا التصرّف. لقد كان متهوّراً جداً، صلاح تخطّى المدافع بشكل جيد وكان بعيداً عنه، لكنّ تشودري تعمد إيذاءه بهذه الطريقة الغريبة والعنيفة كان يستحق الطرد».

وأضاف رداً على سؤال مدى خطورة إصابة صلاح: «كان يتواجد مستلقياً على الأرض في غرفة الملابس، لا يستطيع السير، كيف يمكن أن يكون بخير؟، لا يمكن قبول هذا النوع من التدخّلات».

مقالات ذات صلة