ندوة للقومي عن المقاومة في مشغرة

أحيت مديرية مشغرة في “الحزب السوري القومي الاجتماعي” التابعة لمنفذية البقاع الغربي “الذكرى 37 لعملية الويمبي” في ندوة بعنوان “المقاومة من التحرير الى الردع”، حاضر فيها الزميل في جريدة “الأخبار” حسن عليق، بحضور رئيس بلدية مشغرة جورج الدبس وفاعليات وهيئات بلدية واختيارية.

ورأى عليق في كلمته أن “عملية الويمبي أدت الى جانب عمليات المقاومة الى دحر العدو الإسرائيلي عن بيروت”. وقال: “العام 82 كان هدفنا وأقصى طموحاتنا تحرير بيروت أي أن نكون في خط الدفاع لحماية العاصمة، واليوم لم يعد هدفنا تحرير مزارع شبعا والجولان بل نضع نصب اعيننا تحرير كامل التراب الفلسطيني، وهذا ما يعمل على تحقيقه. اما نقطة التحول بين التحرير العام 2000 و2006 فتتمثل بالانتقال من الدفاع الى الردع، فيما يحاول العدو كل يوم وبكل الأساليب منع المقاومة من الاستمرار في الردع لانه يعلم جيدا ان وصول المقاومة الى مرحلة الاشباع الدفاعي يعني انتقالها الى الهجوم وهذا ما يخيف ويقلق العدو الذي يعمل جاهدا لمنع حدوثه لكن حتما وبالتأكيد لن يستطيع”.

مقالات ذات صلة