الأسد: هناك إيجابيات بالمسار السياسي برغم إستمرار أنقرة وواشنطن بتأجيج الحرب

أشار الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله وفدا برلمانيا وسياسيا إيطاليا، إلى وجود عدد من التطورات الإيجابية في الوضع على الأرض وعلى مستوى المسار السياسي في سوريا، “على الرغم من أن الدول التي عملت على تأجيج الحرب، وعلى رأسها تركيا و أميركا وأدواتها ما زالت مستمرة في سياستها هذه”.

وقال الأسد أكد أن “موقف معظم الدول الأوروبية حول ما جرى في سوريا لم يكن ذا صلة بالواقع منذ البداية، واستمروا بذلك رغم التغيرات الكبيرة التي شهدتها سنوات الحرب، وواصلوا انتهاج سياسة تحقق مصالح أميركا ولوبياتها عوضا عن  العمل لتحقيق مصالحهم”.

مقالات ذات صلة