تفاؤل لمدرب لبنان والكابتن معتوق عشية موقعة بيونغ يانغ

رأى المدير الفني لمنتخب لبنان لكرة القدم الروماني ليفيو تشيبوتاريو في المؤتمر الصحافي الرسمي الممهد لمباراة لبنان وكوريا الشمالية الخميس في بيونغ يانغ أن “طموح الطرفين واحد”.

وقال: “خافز الأرض دافع قوي للكوريين الشماليين، حافز النسج على منوال الانتصارين الأخيرين يحدو لاعبي لبنان مع ادراكهم ان التشوليما غير سهل على أرضه”.

وتابع: “سنبدأ مشوار التصفيات وكلنا تصميم أن نحقق مبتغانا، ستكون الخطوة الأولى في رحلة الالف ميل”.

واعتبر تشيوبوتاريو ان “المجموعة الآسيوية الثامنة قوية ومعالمها غير واضحة لان الجميع طامح بالتأهل، صحيح ان حظوظ البعض أوفر “على الورق” لكن كرة القدم تحمل المفاجآت دائما، علينا ان نحتاط ونعد العدة لئلا تصعب الامور علينا لاحقا”.

من جانبه، وصف كابتن المنتخب حسن معتوق المباراة التي فرض فيها لبنان التعادل في بيونغيانغ عام 2017 بـ”الشيقة، علما أننا لعبنا لكسب النقاط الثلاث، وطموحنا عينه هذه المرة ان نحقق انطلاقة مريحة بدايتنا في هذه التصفيات لتكون على خير ما يرام وكما نتمناها جميعا”، مؤكدا أن “اللاعبين سيتعاملون مع كل مباراة في المجموعة وفق ظروفها وأجوائها”.

هذا وتقرر في الاجتماع الاداري الفني، الذي اداره مراقب المباراة الصيني ليو جين سونغ، أن يرتدي منتخب لبنان اللباس الأحمر كاملا (حارس المرمى الزي الاخضر كاملا)، ومنتخب كوريا الشمالية اللباس الابيض كاملا (حارس المرمى البرتقالي كاملا).

ويقود اللقاء طاقم حكام أوزبكي على رأسه الدولي شرذود قاسيموف.

مقالات ذات صلة