هكذا فر الجنود الإسرائيليون من ثكنتهم! – بالفيديو

ترك جيش العدو مدرعات داخل قاعدة أفيفيم ولم يتمكن من اخلائها خوفا من استهدافها

بثت قناة “روسيا اليوم” شريطا تلفزيونياً موفقاً، من اعداد المراسلة داليا النمري، يظهر ما حل بالثكنة العسكرية الإسرائيلية، وكيف فر منها الجنود على عجل بعد ضربة “المقاومة الاسلامية” التي وجهتها داخلها.

وأظهر الشريط المراسلة يرافقها مصور القناة، وهما يدخلان إلى قلب قاعدة افيفيم العسكرية الإسرائيلية قبالة بلدة مارون الراس، ويجولان في القاعدة التي اخلاها جيش الاحتلال الصهيوني خوفا من عمليات لاحقة يشنها “حزب الله”.

وقد ترك جيش العدو مدرعات في داخل القاعدة ولم يتمكن من اخلائها خوفا من استهدافها بالصواريخ المضادة للدروع.

ودخلت النمري إلى إحدى غرف منامة العسكريين الصهاينة، ولاحظت وجود أسلحة وذخائر تركوها في القاعدة وهي صالحة للاستخدام. كما ظهر في البث المباشر إحدى نقاط الحراسة وفيها اوراق وهاتف وغيرها من لوازم تدوين أعمال المراقبة داخل القاعدة الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة