نتنياهو: لبنان سيدفع الثمن!

قطع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اجتماعه في مدينة القدس مع رئيس هندوراس خوان أورلاندو هرنانديز، على خلفية التصعيد العسكري عند الحدود مع لبنان.

وأكد مكتب رئيس الوزراء الذي يتولى أيضا منصب وزير الدفاع أنه تم إبلاغ نتنياهو على تطورات الوضع عند الحدود اللبنانية، حيث تبادل الجيش الإسرائيلي و”حزب الله” قصفا.

ووصل هرنانديز إسرائيل الليلة الماضية لافتتاح مكتب دبلوماسي لبلاده في مدينة القدس بعد الاعتراف بها عاصمة للدولة العبرية.

وقال نتنياهو: “لبنان هو من سيدفع الثمن”.

مقالات ذات صلة