محفوض: حان الوقت ليعي المسيحيون بأن من يتلاعب بمصيرهم يفقدهم وجودهم الحر

كتب رئيس حركة “التغيير” المحامي إيلي محفوض عبر حسابه على موقع “تويتر”: “‏للمفارقة أكثرية من يعارضون الطائف هم أكثر من تسببوا به وأكثرية المنادين بحقوق المسيحيين أكثر من أنزلوا بهم نكسات وهجرات، وأكثرية المطالبين باستعادة صلاحيات رئاسة الجمهورية هم من فرطوا بهذه الصلاحيات. أفَما حان الوقت كي يعي المسيحيون بأن من يتلاعب بمصيرهم يفقدهم حضورهم ووجودهم الحر؟”.

وقال في تغريدة ثانية: “أفلا يكفينا الهراطقة الجدد الذين امتهنوا غش الناس وخداعهم فلا هم أنجزوا في السلطة ولا هم ساهموا بوقف نزيف الهجرة. ولا مندوحة من التذكير بتحويل ماضيهم يخجل من حاضرهم حتى بات يصح فيهم كلام الإنجيل: “سيخرجونكم من المجامع بل تأتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم أنه يقدم خدمة لله”.

مقالات ذات صلة