الموسوي حول حادثة اقتحامه مخفر الدامور: كل ما يتم تداوله هو كذب بكذب

لا احد ضرب طليق ابنتي او اطلق النار عليه وقد حضرت لأخذها من الباحة

بعد إنتشار خبر اقتحام عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب نواف الموسوي مخفر الدامور برفقة 30 شخصا من بينهم شقيقيه ومدير مكتبه ومرافقيه واقاربه مخفر الدامور بحضور عنصري من الأمن الداخلي، واطلاق النائب من مسدس حربي النار على شاب داخل المخفر فأصابه في يده واقدم شقيقه على طعن الشاب في فخذه طعنتين، وقد ارهب المرافقين القوى الامنية داخل المخفر ما منعهم من التدخل، جاء الرد من النائب الموسوي في اتّصال مع قناة “الجديد” إنّ “كلّ ما يتمّ تداوله عن إطلاقي النّار على شخص من آل المقداد هو كذب بكذب”.

وأوضح أنّ طليق ابنته “غدير” تهجّم عليها وبدأ بشتمها، مضيفاً: “لا أحد ضربه بالمفكّ ولا أحد أطلق النار، وجئت أخذت ابنتي من باحة المخفر”.

في سياق متصل، اشارت معلومات لقناة “الجديد”، ان المطاردة التي حصلت مع ابنة النائب كانت على مراى عناصر مخفر الدامور.