حريق كبير عند “جسر ابو علي” في طرابلس وتسجيل حالات اختناق – بالصور

الحريري يوفد خير لتحديد الخسائر وميقاتي يدعو لاتخاذ اجراءات تُخرج الأهالي من محنتهم

اندلع حريق كبير، منتصف ليل السّبت – الأحد، عند جسر “أبو علي” في طرابلس، ما أدّى لاحتراق عددٍ كبير من المحال والبسطات الموجودة ضمن مشروع سقف نهر “أبو علي”.

وسُمعت عدّة أصوات قوية أثناء الحريق لم تعرف طبيعتها، إلا أنّ النيران تمدّدت بشكلٍ قويّ وتوسّعت لتطال عدداً من المحال.

وامتدت النيران بشكل سريع لتطال عدداً من المحلات بينما حاول الأهالي إخماد النيران قبل وصول سيارات الإطفاء والدفاع المدني، وسجّل إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق.

وقد تم إخماد الحريق قرابة الساعة الثانية فجراً بعد أن أتت النيران على مئات البساطات المنتشرة على طول سقف نهر أبو علي.

في السياف نفسه، تابع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وقائع الحريق الكبير، وأعطى توجيهاته لكافة أجهزة الدفاع المدني والإطفاء والأجهزة الأمنية وبلدية طرابلس والهيئة العليا للإغاثة، للتحرك الفوري لتحديد الأسباب وحصر الأضرار وتقديم كشوفات في الخسائر التي حلت بأصحاب البسطات.

كما غرّد الرئيس نجيب ميقاتي، على حسابه عبر موقع “تويتر”، فقال: “نعبر عن تعاطفنا مع المتضررين من الحريق الذي وقع ليل أمس في منطقة نهر ابو علي واتى أيضاً على عددٍ من البسطات والمحال في المنطقة. وندعو السلطات المختصة لا سيّما الهيئة العليا للإغاثة  إلى الوقوف إلى جانب الاهالي واتخاذ الإجراءات المناسبة لإخراجهم من محنتهم”.

كذلك نشر وزير الدولة لشؤون تكنولوجيا المعلومات عادل أفيوني تغريدة اعتبر فيها أن “الحريق الذي شب على جسر نهر أبو علي مؤلم والأضرار الكبيرة التي تكبدها التجار الكادحون من ذوي الدخل المحدود كارثة. تحية الى رجال الإطفاء والدفاع المدني الشجعان الذي اخمدوا الحريق ليلاً وعلى أمل ان تبادر هيئة الاغاثة الى تعويض المتضررين سريعاً وان يعود السوق الى سابق حاله بأسرع وقت”.

مقالات ذات صلة