طهران تستدعي السفير السويسري احتجاجاً على الاختراق الأميركي لمجالها الجوي

"الخارجية" الإيرانية: واشنطن ستتحمل عواقب هذه التصرفات الاستفزازية

إستدعت، اليوم السبت، إيران السفير السويسري لديها للاحتجاج على اختراق طائرة مسيرة أميركية لمجالها الجوي، وفقا لبيان صادر عن وزير الخارجية الإيراني.

وسلم مساعد وزير الخارجية لإيراني ورئيس إدارة شؤون الأميركيتين في الخارجية الإيرانية محسن بهارفاند السفير السويسري ماركوس لايتنر رسالة احتجاج رسمية على انتهاك الدرون الأميركية للمجال الجوي الإيراني وأكد أن واشنطن “ستتحمل عواقب هذه التصرفات الاستفزازية”.

وأكد المسؤول الإيراني أن بلاده لا تسعى لحرب مع أي دولة بما فيها أميركا لكن قواتها المسلحة لن تتهاون مع أي عدوان وسترد بشكل عنيف وفوري.

وقال بهارفاند إن القوات المسلحة الإيرانية ستظهر قدرا من “ضبط النفس قدر المستطاع من أجل الحفاظ على الاستقرار والهدوء” في منطقة الخليج وخليج عُمان والتي وصفها بـ”الحساسة”، لكنه شدد على أن الجيش الإيراني لن يتردد بالرد بشكل مماثل على أي سلوك عدواني ما سيسفر عن عواقب غير متوقعة ستضر بجميع الأطراف المشاركة، وفقا لبيان الخارجية الإيرانية.

يذكر أن سويسرا تمثل أميركا دبلوماسيا في إيران، لانقطاع العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين.

مقالات ذات صلة